Rechercher des Cours par mots clés

Rechercher des cours par Filière :

تتناول هذه المحاضرة مختلف التعابير الفنية في الثقافة الجزائرية بمختلف أشكالها وهي المسرح والسنيما ومختلف الطبوع الغنائية والموسيقية

المحاضرة السابعة لمقياس تاريخ الجزائر الثقافي.pdfالمحاضرة السابعة لمقياس تاريخ الجزائر الثقافي.pdf

إن طرح الأسئلة، يساعد الطالب المبتدىء على قراءة متمعنة للنصوص ، شرح المصطلحات والكلمات حسب موقعها في النص 

الإشتفادة من البيبليوغرافية المتخصصة المُقدّمة من طرف الأستاذة 

العودة لمحاضرات المقياس وهي ذات صلة وثيقة بالنصوص المنتقاة من طرف أستاذة المادة 

كما أن الطالب الجاد ،يستخدم كل الوسائل المتاحة في تحصيل العلم ومنها وأجداها في وقت الجائحة هذا ، استخدام المكتبات الرقمية 

الحصة التطبيقية رقم 4.pdfالحصة التطبيقية رقم 4.pdf

التوطئة خلال فجر التاريخ وظهور مظاهر الثقافة مثل ابتكار الكتابة

التعريف بإقليمي مصر وليبيا خلال العصر القديم

 العلاقات العدائية: الحروب 

حرب سيتي الأول1308 ق.م

حرب رمسيس الثاني 1298 ق.م

 حرب مرنبتاح1229 ق.م

حرب رمسيس الثالث في  1194و 1188 ق.م

مصير العلاقات الليبية المصرية

المحاضرة الثانية العلاقات الليبية المصرية (1).pdfالمحاضرة الثانية العلاقات الليبية المصرية (1).pdf

 أهم عناصر المحاضرة 

 تطور   مستوطنة قرطاجة  "كرت حدشت" في القرن الخامس ق.م  من مستوطنة إلى إمبراطورية من نوع خاص وهو "الإمبراطورية التجارية " 

إعتراف  المستوطنات الفنيقية في الحوض الغربي بزعامة قرطاجة مقابل توفير  الحماية لها .

أهم مظاهر الحضارة القرطاجية

علاقات قرطاجة مع الجوار الجغرافي

العلاقات القرطاجية المغربية 

العلاقات القرطاجية الإغريقية 

 العلاقات القرطاجية الرومانية  

المحاضرة االسادسة  (2)-converti.pdfالمحاضرة االسادسة (2)-converti.pdf

هذا الدرس موجه لطلبة السنة الثانية تاريخ ليسانس؛ وتندرج هذه المحاضرة ضمن الوحدة التعليمية الخاصة بـــ" تاريخ وحضارة المغرب الإسلامي"، وموضوعها: "الإمارات والدول المستقلة "؛ فقد شهد المغرب الإسلامي بعد مرحلتي الفتح وعصر الولاة  نزعة استقلالية تمثلت في قيام كيانات ودول مستقلة عن المشرق الإسلامي، وتعتبر هذه "مرحلة انفصال المغرب عن المشرق سايسيا" المرحلة الثالثة ضمن التاريخ السياسي لبلاد المغرب الإسلامي،  وإن من أوائل الدول التي قامت في تلك الفترة "دولة الرستميين في المغرب الأوسط – الجزائر حاليا"، وهي موضوع درسنا.

الفنيقيون في (سيريم) سوريا الكبرى

 أهم المظاهر الحضارية الفنيقية 

أسباب وظروف خروج الفنيقيين للحوض الغربي للبحر المتوسط

االإرتياد  الفنيقي الباكر للبحر المتوسط

المستوطنات الفنيقية 

الأولى (2).pdfالأولى (2).pdf

المطلوب هو شرح المصطلحات والكلمات حسب موقعها في النص

هل تعتبر قرطاجة كيان سياسي مغربي أم كيان أجنبي

أنظر (ي) الخريطة الموجودة في المحاضرة رقم 05 واذكر اسم المستوطنة الإغريقية في بلاد المغرب القديم 

بالإستناد  إلى محاضرات المقياس التي وضعت على المنصة الرقمية ،ما هو في رأيك أقدم مصدر تكلم عن بلاد المغربالقديم (ليبيا) وماذا قال عن الأنظمة السياسية فيه؟ 

حصة تطبيقية رقم 05-converti.pdfحصة تطبيقية رقم 05-converti.pdf

يعتبر هذا النص مُكملا لما أخذه الطالب في الحصص النظرية  في موضوع "التواجد الفنيقي في بلاد المغرب القديم " ، فهو يتناول كيفية وطرق التواصل المُبكر بين الوافدين .الفنيقيين والسكان المحليين 

 اعتراف القرطاجيين بالكيان المغربي الموجود آنذاك على أرض تونس (لحالية)

تطور العلاقةبين قرطاجة وجيرانها  بعد توليها زعامة المستوطنات الفنيقية في الحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط

ظهور بوادر الحقد والعداء بين الطرفين ، بسبب التدخل القرطاجي في الشؤون الداخلية للسكان المحليين 

حصة تطبيقية رقم 06 (1).pdfحصة تطبيقية رقم 06 (1).pdf

تقديم برنامج مقياس "تاريخ وحضارة المغرب القديم " السداسي الثالث لطلبة الدفعة مع تزويدهم بقائمة مراجع متخصصة معظمها مُحمل ، تساعد الطالب على إنجاز أعماله عن بعد (نظرا لغلق المكتبات في وقت الجائح 

شرح مضمون العمال الموجهة التي يتم تكليف الطالب بها 

كيفية التواصل مع أستاذة المادة عن بعد 

ملاحظة :  يجد الطالب رقم ترتيب الحصة في أعلى الصفحة

مثلا ، حصة تطبيق رقم 1

حصة تطبيق رقم 2  وهكذا 

تمنياتي لكم بالتوفيق

الأستاذة العقون 

حصة أولى تطبيق(1).pdfحصة أولى تطبيق(1).pdf

كتجربة أولى، لقد اخترت لكم نصان من مرجعين تاريخيين وأنتم تعلمون الفرق بين المرجع والمصدر ، فالمرجع هو الكتاب التي تمّ تدوينه وكتابته في فترة حديثة وهو يستقي معلوماته من المصدر ، والمصدر نوعان ، المادي الأثري ( حجارة -خشب -معادن ...)و الأدبي وهذا الأخير  هو نص يكتب في وقت الحادثة التي يتحدث عنها الكاتب  أو في فترة قريبة من الحدث ، لذلك فهذا النص او الكتاب نسميه مصدرا  و يرجع إليه الكاتب ليستقي .معلوماته فيكتب مرجعا

يكتب المصدر بلغة وبلاغة وأسلوب عصره ،أما المرجع فيكتب بلغة بسطية تتماشى والعصرالذي نعيش فيه  ، فهو أسهل من حيث الفهم والتناول ولهذا السبب اخترت في أول عملية "تحليل النصوص" نصان من مرجعين 

تمنياتي لكم بالتوفيق 

الأستاذة العقون أم الخير

حصة ثالثة تطبيق-converti.pdfحصة ثالثة تطبيق-converti.pdf

تتعتبر الحصص التطبيقية وتسميتها الصحيحة بالنسبة لتخصصنا العلوم الإنسانية ، هي" الأعمال الموجهة" ، فهي حصص مُكملة للحصص النظرية ، ونظرا لطول برنامج المقياس ، يُكلف أستاذ المادة الطلبة  بأعمال بحثية مختلفة ، منها البحث في نقاط وموضوعات مُعينة من عناصر المحاضرات ، القيام بترجمة نص متخصص من لغة أجنبية إلى اللغة العربية ، القيام بتُرجمة ( سيرة ) شخصية تاريخية مشهورة وأيضا القيام بتحليل نصوص تاريخية يختارها الأستاذ من مصادر ومراجع معينة ، يكلَف الطالب بدراسة هذه النصوص على ضوء منهجية تخص النص التاريخي ، يحاول الطالب منه الفهم الموضوعي للنص بقدر المستطاع وتسليط الضوء على مايمكن أن يكون حقائق تاريخية،

حصة ثانية تطبيق-converti.pdfحصة ثانية تطبيق-converti.pdf

النظام الديني المصري القديم: لقد اعتمد الفكر الديني المصري القديم على مجموعة من الأساطير والمعبودات المصرية الوثنية الرءيسة، وكانت مصر القديمة وليس الفرعونية تؤمن بتعدد الآلهة التي كانت بالأساس مرءية ،ومن أبرز هذه والمعبودات نجد المعبودين أمون وايزيس. الإله أمون: يأتي على رأس الالهة المصرية القديمة، وهو معبود واحة سيوة ،بغرب مدينة "طيبة" ،وكان يرمز إلى هذا المعبود بميزان الكبش، الذي يعلو رأسه قرص الشمس، وهو كذلك من أشهر والمعبودات الوثنية عند قدماء مصر ،وعرف انتشارا زواجا دينيا بكل الشمال الإفريقي واقترحت اسمه باله الشمس " رع" وعبد تحت تسمية " أمون رع" ،و انتشرت شعيرة عبادته بالمناطق الجذباء ،شحيحة المطر والتي ينذر بها الماء،واتخذ هذا المعبود تسميات أخرى ومنها "حور" أو "حر" والذي كان يعني العالي والبعيد ،وفي أسطورة الخلقية المصرية القديمة ،وردت له عدة تسميات ومنها: " آتون رع" وهو المعبود الذي ظهر في الحياة الأزلية  والذي كان يرمز إلى تجدد شروق الشمس يوميا والاستمرار.المادة التاريخية موجهة لطلبة السنة الثانية المدي تاريخ عام. إعداد الدكتور مختار ناير. 

بعد أن استولى الرومان كل المنطقة المطلة على البحر الأبيض المتوسط  ومنها بلاد المغرب القديم ، أصبح بحرا داخليا أطلقوا عليم تسمية " بحرنا" 

 تمثلت الخطوة الثانية  من الإجراءات الرومانية في توفير كل الآليات لإحتكار خيرات المغرب القديم 

 وأولها إغتصاب الأراضي من أصحابها الشرعيين وتسليمها للرومان والإيطاليين 

إصدار حزمة من التشريعات والقوانين للتحكم في أراضي كل شمال إفريقيا بما فيها المغرب القديم وأشهر هذه التشريعات " "تشريع مانكيانا 

البحث عن سبل التسيير الحسن ( إحتكار) لكل متر من أرض المغرب  القديم وتقديم خيراتها لصالح الشعب الروماني 

بروقرس الرابعة .docxبروقرس الرابعة .docx

إعتمد التسيير الإداري لبلاد المغرب القديم على الأسس التالية 

 الامركزية الإدارية ، أي تقسيم بلاد المغرب إلى أربع وحدات سياسية ، تمثلت في المقاطعات الأربعة ، البروقنصلية ، نوميديا ، موريطانيا القيصرية و موريطانيا الطنجية .وكان الهدف من وراء ذلك التحكم في السكان المحليين ، سهولة تحصيل الغلال والضرائب ، لكن أظهر هذا النوع من النظام تخوف السلطة في روما من الحكام الرومان والحرص على  تعيينهم في مقاطعات محدودة المساحة .

- تقسيم هذه المقاطعات إلى نوعين من الأقاليم ، نوع يوصف بانه مدني وهو الآمن وقليل الإضطرابات وأخذ بالأساليب الحضارية الرومانية ويكون تابعا لمجلس الشيوخ ..ونوع ثان يطلق عليه صفة العسكري وهو حديث عهد بالإحتلال وثائر في وجه المحتل وغير قابل للحضارة الرومانية ،ويسند هذا النوع للإمبراطور مباشرة فيعيّن عليه حاكما من طرفه.

- داخل المقاطعة الواحدة ، اختلفت التصنيفات الإدارية بحيث رتبت الإدارة الرومانية التجمعات السكانية ( المدن الكبرى والمتوسطة) على مستويات قانونية مختلفة ، منها اللمستوطنات الرومانية : وهذه مأهولة بالرومان والأوربيين ولهم حقوق المواطنين الرومانولا تدفع ضرائب ، البلديات الرومانية : تنعم بحقوق المواطنة ، لكنها تدفع الضرائب ، النوع الثالث هو البلديات الاتينية : وهم من الأوربيين لكن غير حاصلين على المواطنة الرومانية ويطبق عليهم القانون الاتيني ، وأخيرا بلديات الغرباء :وهؤلاء هم من السكان المحليين غير المرومنين وليست لهم الحقوق الرومانية أو الاتينية ، بل يطبقون العرف المحلي

التنظيمات الإدارية الرومانية في المغرب القديم (1).pdfالتنظيمات الإدارية الرومانية في المغرب القديم (1).pdf

يتناول موضوع المحاضرة تطور العلاقة بين الرومان والقرطاجيين ، وهذا ماىُعرف في التاريخ بالحروب البونيقية ، وهي حروب جرت أحداثها في جولات ثلاثة  متقطعة أثناء القرنين الثالث والثاني قبل الميلاد و  دارت رحاها في القارتين الأوربية والإفريقية ،إضافة إلى الجزر الثلاثة صقلية ، كورسيكا وسردينيا 

نعرض في المحاضرة ،

أسباب هذه الحروب  

مجريات وأحداث هذه الحروب

نتائج هذه الحرب 

المحاضرة السابعة  (1) (1).pdfالمحاضرة السابعة (1) (1).pdf

لماذا احتاج الإنسان القديم إلى الدين؟الإنسان الوثني القديم وحاجته إلى الجانب الروحي والجانب العقدي بالمصطلح اللاتيني Summum Divus أو الأرواح الخارقة supra Natura والذي سماه بلينوس القديم Pline l'Ancien " الإله السامي" الذي امن به القدماء إيمانا راسخا و لجؤوا  إليه لجوء الإنسان الضعيف  الذي كان في حاجة  إلى قوى غيبية تحميه،فالإنسان القديم كان في حاجة إلى  معتقدات.والدين البدائي هو النواةالاولى، أما النواة الثانية المعتقد Cultus فكان السحر Magie  السحر: لقد بدأ السحر مع الإنسان  في العصور الحجرية القديمة، ويجهل لحد الآن تاريخ ظهوره.لقد سعى الإنسان القديم  من خلال السحر إلى محاولة فهم الظواهر الطبيعية محاولا حسب اعتقاده السيطرة على بعض القوى الخفية  كما لجأ إلى قوى السحر لحل بعض المشاكل اليومية التي عجز عن مواجهتها، وكان يعتقد بإمكانية الاستحواذ على قوى الطبيعة نحو المطر، الفيضانات والجفاف أو علاج المرضى، بواسطة طقوس  وتعاويذ يقوم بها ساحر القبيلة البدائية، و مع هذآ بقيت بعض الأمراض و الظواهر الطبيعية غير مسيطر عليها رغم الجهد المضني الساحر القبيلة البدائية، وبذلك إكتشف الإنسان محدودية وقصور السحر، كما توصل البشر بفطرتهم إلى وجود قوة أقدر وأكثر جدوى من السحر ألا وهو الدين البدائي، وعليه نخلص إلى القول أن الدين البدائي هو التطور الطبيعي للسحر،إذ حل كاهن المعبد الوثني محل ساحر القبيلة البدائية. مراجع المحاضرة الرابعة  جيمس فريزر،الغصن الذهبي/-اوتو رينهارد  ،المقدس./-كريمر صامويل نوح، أساطير العالم القديم، ترجمة؛د/احمد حمدي ،القاهرة بدون تاريخ. /- Toynbee. A.Histoire,essaie de Synthèse. Freud. S.Le sacré  et le profane. 

ظهور المعتقد: هو كل ما اعتقاده الإنسان القديم  وأضحى يؤمن به إلى درجة الرسوخ في مخيلته العقدي،وبالتالي تبلور وتطور إلى أن أصبح معتقدات دينيا، ولقد امن  القدماء بعدة معتقدات ومقدسات،نورد أهمها كما يلي : 1- عقيدة تقديس الشمس والقمر: لقد كانت عبادة الشمس والقمر منتشرة لدى كل الشعوب الوثنية القديمة،كما انتشرت هاته العبادةعند سكان شمال إفريقيا، كما أورد ذلك المؤرخ الإغريقي الشهير" هيرودوت" بقوله:" وكانت الشعوب الوثنية في مجملها، تعبد الشمس والقمر عبر مراسيم تقديم الأضاحي، أي تقديم القرابين الحيوانية،وهذا بهدف دفع الأرواح الشريرة والمؤذية، أو بقصد نماء قطعان الماشية في المجتمعات الرعوية، وبذلك اعتبرت الشمس الها ساميا،تبعث الدفء والحياة والحركة " وهذا حسب تصور المعتقد عند الإنسان القديم كونه كان مرتبطا ولصيفا بالأرض الزراعية والحصاد  من خلال إشعال ودورها في  تخصيب الأرض وهي بمثابة  الروح المقدسة التي تنفخ  الحياة في التراب والوجود.وقد استمرت عبادة الشمس والقمر  إلى حوالي عهد اب خلدون، بحيث ان بعض القبائل الليبية على عهده مارست هذه العبادة الوثنية رغم ظهور الديانات السماوية، لا سيما المسيحية ثم الإسلام، وهذا من خلال عدة شواهد مادية على غرار الرسوم الجداريةوالنصب والنذور والإهداءات و توابيت القبور  التي غالبا ما كانت ما تحمل رسم قرص الشمس وخلال القمر،وأن الإسلام فيما بعد استولى شعاره من هلال القمر، وهذا دليل قوي عل على الجسر الرابط  أو حلقة الوصل بين المعتقدات الوثنية الوضعية والصيانة السماوية والمنزلة.2-عبادة الكهوف أو معتقد المغاراتculte des grottes : لقد اعتقد الأوائل  أن الكهوف والمغامرات كانت لها قدسية خاصة، بحيث كانت تاويهم من البرودة والحرارة والحيوانات الضارية ،واستعانوا بجدرانها في رسم جانب من جوانب حياتهم اليومية مستعينين في ذلك باضرام النار،لذلك وجدت كهوفتحمل رسوما حيواني وادمية، وكانت بعض المغارات مستقرا للجن، لذلك قدم لهاالكهنة القرابين والتغطيات libation et sacrificum ترضية بأرواح هاته الأماكن، وكانت الكهوف في بلاد المغرب القديم على سبيل المثال لا للحصر  مسرحا للرسوم المختلفة وكذلك مدفنا للموتى( الجبانة) تحت الأرض، وقد أشار  المؤرخ الإغريقي " هيرودوت": ان من عادة الليبيين القدامى النوم والاستلقاء على قبور الموتى الذين كانت لهم مكانة اجتماعية محترمة في حياتهم مثل : زعماء القبائل والكهنة، وكل حلم يتراءى لهم أثناء نومهم على تلك القبور يعتبرونه وحيا ويعملون به أو يتحكمون إليه ما كان يسمى آنذاك بالرؤية  الوثنية.مراجع المحاضرة:Meunier. M.La légende dorée des dieux et des héros. Paris.librairie de France. 1924./-Zielinski.Th.La religion de la Grèce antique. Paris.belles lettres. 1926./-Nilsson.M.P.Les croyances religieuses de la Grèce antique, traduit de.Matila Ghyka.paris.payot.1955./-, Basset.H. Le culte des grottes au Maroc. Saquete.C.Las vírgenes vestales. Un sacerdocio femenino en la religión pública romana. Consejo Superior de Investigaciones científicas. Madrid. 2000.Espluga.X.yMiro.M.Vida Religiosa en la Antigua Roma. Editorial UOC.Barcelona.2003.

القاومة المسلحة

- ثورة الملك يوغرطة

- ثورات القرن الأول ميلادي ( الجرامنت- الجيتول - الأوراس -تاكفاريناس -إديمون)

 ( ثورات القرن الثاني ميلادي (البقواط - الموريين 

( ثورات القرن الثالث ميلادي (البوار - البقواط

 ثورات القرن الرابع ميلادي (ثورة فيرموس - ثورة جيلدون)

المقاومة الدينية  

 ،   الحركة الدينية الدوناتية الشعبية  المناهضة للكنيسة الكاثوليكية حليفة السلطة الرومانية  le Donatisme-  

المحاضرة السابعة-converti (1).pdfالمحاضرة السابعة-converti (1).pdf

معتقد تقديس الاشجارculte des arbres :تجسد المقدس في بعض الأشجار والنباتات العلاجية، لذا كان الإعتقاد الساءد أن الروح الكامنة في الشجرة هي التي تقضي على الداء، وقد اعتبرت بعض الأشجار من المقدسات وحرم قطعها أو حتى هز فروعها، ومن الحق بها الأذى خشي على نفسه من العقاب الذي قد يصل إلى درجة الموت. وقدمت للاشجار بعض الاعطيات والقرابين اجلالا للروح المقدسة الكامنة فيها،كما ربطت أغصان الشجر بخرق من القماش وشراءط  الملابس خلال مراسيم تحقيق الأمنيات الوثنية أو عقد النذور، عبر طقوس مختلفة ؛بحيث تعني العقد المربوطة في أغصان الشجرة تعهد صاحب النذر أمام الروح المقدسة التي  تحويلها الشجرة  بتلبية كل ما تطلبه هذه الروح في حالة حصوله على ما يريد،أي يعتبر ذلك التزاما ونشرت بينه وبين الشجرة المقدسة، وتواصلت عادة ربط الأشجار بقطع القماش لدى سكان شمال إفريقيا،؛خاصة البدو منهم، وقد لجأ القدامى إلى هذه الشعيرة لطرد قوى الشرعنهم  ،وذلك عن طريق تمرير الإنسان المصاب بالاذى أو العلة المرضية للشجرة المقدسة فيشفى بعدها العليل حسب اعتقادهم ./-معتقد تقديس الوديان :الوثني.